ارشیف
کوردی عربی
برامجنا
استفتاء
هل تتوقع ان تغير الانتخابات واقع البلاد الى الاحسن :


2012-07-23 11:10:00 248 عدد القراءة

انفجارات كركوك....انفجار خامس يستهدف ضابطا في مركز تازة


كركوك –حسيب كركوكي:انفجار خامس الى جانب سلسلة الانفجارات التي شهدتها مدينة كركوك صباح اليوم الاثنين يستهدف ضابطا في مركز شرطة تازة.
واكد مصدر رسمي لموقع فضائية كركوك ان"انفجار خامس وقع بالقرب من فلكة تكريت استهدف ضابطا في مركز شرطة تازة التابعة لمحافظة كركوك"، مبينا ان"حصيلة هذا التفجير لم تعرف حتى الان". 
واضاف المصدر ان"الى جانب هذا الانفجار انفجرت عبوتين ناسفتين بقضاء الحويجة ومنطقة الرياض ولم يعرف عدد الضحايا حتى الان".
يذكر ان الحصيلة الاولية لمجموع انفجارات اليوم هي 6 شهداء و12 جريحا.
وكانت سلسلة انفجارات استهدفت محافظة كركوك صباح اليوم الاثنين، بسيارات مفخخة وعبوات ناسفة، مسفرة عن وقوع عدد كبير من الضحايا.اربعة منها في مدينة كركوك وثلاثة اخرى في قضاء دبس،فيما عطلت القوات الامنية مفعول عبوتين كانتا مهيأتين للانفجار في القضاء .
وصرح مصدر رسمي لموقع فضائية كركوك ان"انفجرت صباح اليوم الاثنين اربعة عجلات مفخخة مركونة في مناطق قوريا،وثانية بين منطقتي شورجة ومصلى وثالثة في حي الخضراء نهاية منطقة التسعين ،فيما كانت الرابعة قرب محطة تعبئة وقود عقبة بن نافع على طريق بغداد"،مبينا ان"عدد الضحايا غير مؤكد حتى الان ".
واضاف المصدر ان "شهد قضاء دبس التابع لمدينة كركوك صباح اليوم ايضا ثلاثة انفجارات اثنان منها كانا بسيارتين مفخختين والاخير كان بعبوة ناسفة استهدفت برجا للكهرباء في منطقة الكنك".
واضاف ان"احصائية الضحايا هي مقتل شرطي واحد وجرح 14 شخصا خمسة بينهم من قوات الاسايش في المنطقة" موضحا انه" تم الكشف عن عبوتين ناسفتين مهيأتين للانفجار في قضاء دبس ايضا وتم ابطال مفعولهما".
وستعقد قيادة شرطة كركوك في تمام الساعة ال11 من صباح اليوم مؤتمرا صحفيا بهذا الخصوص.
وفي بغداد أصيب ستة أشخاص بجروح متفاوتة، إثر انفجار سيارة مفخخة في منطقة حسينية الراشدية مقابل مطعم الأمير.
وأعلن مصدر في الشرطة الاتحادية ، أن سيارة مفخخة انفجرت اليوم الاثنين 23/7، في منطقة حسينية الراشدية مقابل مطعم الأمير ببغداد، أسفرت عن إصابة 6 مدنيين بجروح متفاوتة، إضافة الى وقوع أضرار مادية بمنطقة الحادث.
اما في سامراء قتل سبعة جنود على الاقل في هجوم مسلح استهدف في الساعات الاولى من صباح اليوم الاثنين قاعدة عسكرية شمال بغداد، وفقا لمصادر عسكرية وطبية.
وتاتي التفجيرات التي شهدتها عدة مناطق في العراق بعد مقتل 17 شخصا على الاقل واصابة 96 آخرين بجروح في هجمات متفرقة في العراق الاحد.
وجاء ذلك عقب دعوة تنظيم دولة العراق الاسلامية، الفرع العراقي لتنظيم القاعدة، "شباب المسلمين" للتوجه الى العراق، بالتزامن مع "بدء عودة" التنظيم الى مناطق سبق ان غادرها، معلنا عن خطة جديدة لقتل القضاة والمحققين.
وكانت سيارات ملغومة في بلدتين بجنوب بغداد وفي مدينة النجف ادت إلى مقتل 20 شخصا وإصابة 80 آخرين يوم الاحد في واحد من أشد الأيام عنفا على مدى الاسبوعين الماضيين.
وقالت مصادر بالشرطة ان انفجار ثلاث سيارات ملغومة قتل 11 شخصا وأصاب 38 آخرين في المحمودية على بعد 30 كيلومترا الى الجنوب من بغداد.
وأضافت المصادر ان القنبلة الأولى انفجرت في سيارة بساحة لانتظار السيارات ثم انفجرت الأخرى في سيارة ثانية لدى وصول الشرطة الى مكان الحادث في حين انفجرت الثالثة في مركز شرطة البلدة.
وفي المدائن - البلدة التي تقع على بعد 30 كيلومترا إلى الجنوب الشرقي من العاصمة العراقية - قالت الشرطة ومصادر طبية ان انفجار قنبلتين اسفر عن مقتل خمسة اشخاص واصابة 14 شخصا في سوق مزدحم.
وقال مصدر بوزارة الداخلية ان سيارات ملغومة انفجرت في شارع تجاري مزدحم في النجف على بعد 160 كيلومترا إلى الجنوب من بغداد وتسببت في مقتل اربعة اشخاص واصابة 28 شخصا آخرين.
وعلى الرغم من تراجع العنف بشكل كبير عن ذروته التي بلغها عامي 2006 و2007 عندما قتل عشرات الالاف من العراقيين ما زال المسلحون يشنون هجمات خطيرة خاصة في محيط العاصمة.
وشهد الاسبوعان الماضيان زيادة في العنف قبل شهر رمضان الذي بدأ في العراق يوم السبت.
وقتل 237 شخصا على الأقل الشهر الماضي واصيب 603 آخرين في هجمات مما يجعله واحدا من اكثر الشهور دموية منذ انسحاب القوات الامريكية من العراق نهاية العام الماضي.

 


الاسم  
التعليق  



CREATED BY AVESTA GROUP. Information Technology and Consultancy